بعد انتشار رغوة بنية اللون قبالة معمل الذوق.. بيان هام من وزارة البيئة

أكدت وزارة البيئة مجددا "وجوب الإسراع في إنشاء وتجهيز محطة لتكرير المياه المبتذلة والنفايات الصناعية السائلة في منطقة ذوق مصبح، كما وإيجاد حل سريع لتخفيف أثر الدفق المرتفع لمياه التبريد الناتجة عن معمل الذوق الحراري".
واصدرت بيانا عطفا على البيان الصحافي السابق حول انتشار رغوة بنية اللون في البحر بالقرب من معمل الذوق الحراري، جاء فيه:"إثر تقييم فريق العمل التقني في وزارة البيئة لنتائج تحليل العيّنات الصادرة عن مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية في وزارة الزراعة بتاريخ 6/9/2019، توضح الوزارة الاتي:
 
-احتواء العينات الثلاثة على كم كبير من الأحياء المجهرية، مما يدل على وجود تلوث عضوي من جراء التصريف العشوائي لمياه الصرف الصحي، وهذا ما يؤكد مضمون البيان الصادر سابقا عن وزارة البيئة. تجدر الإشارة إلى أن عدم وجود بكتيريا الأشريشا كولي في العينة المأخوذة من النقطة (3) (اي الرغوة فور تشكلها - عند مصب مياه التبريد لمعمل الذوق الحراري) جاء نتيجة احتواء مياه التبريد الناتجة عن معمل الذوق الحراري على الكلور الحر المتبقي الناتج عن عملية التعقيم في المعمل، وهذا الكلور يساهم ويحد من تكاثر هذه البكتيريا.
-إن تحليل عدد من المؤشرات البيئية في مياه البحر (على سبيل المثال الكلوريدات والأملاح) هو أمر غير مبرر، إذ تحتوي هذه المياه على هذه المكونات طبيعيا وبالتالي لا يمكن استخدام نتائج هذه المؤشرات لتقييم وجود تلوث ما.
-توافق تراكيز مؤشري الرصاص والكادميوم مع القيم الحدية البيئية الموضوعة لهذين المؤشرين عند تصريفهما من منشآت قائمة إلى مياه البحر، بحسب القرار رقم 8/1 الصادر عن وزارة البيئة في العام 2001.
-مؤشر الرصاص: المعيار هو 0.5 mg/l والنتيجة هي 0.0116 mg/l للعينة الأولى و0.0193 mg/l للعينة الثانية و0.0182 mg/l للعينة الثالثة.
-مؤشر الكادميوم:المعيار هو 0.2 mg/l والنتيجة هي 0.0067 mg/l للعينة الأولى و 0.006 mg/l للعينة الثانية و mg/l 0.0067 للعينة الثالثة.
-إن المرجع (LIBNOR NL 161:1999) الذي تم الاعتماد عليه من قبل مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية لتقييم مدى تطابق العينات للمواصفات، بالنسبة للمعادن الثقيلة، هو في غير محله إذ أن هذا المرجع يعود لمواصفات نوعية مياه الشرب وليس للمواصفات والمعايير المسموح بها لتصريف النفايات السائلة إلى مياه البحر".
 
وختم البيان "بتأكيد وزارة البيئة مجددا على مضمون بيانها السابق وعلى الإجراءات الواردة فيه والمتمثلة بوجوب الإسراع في إنشاء وتجهيز محطة لتكرير المياه المبتذلة والنفايات الصناعية السائلة في منطقة ذوق مصبح، كما وإيجاد حل سريع لتخفيف أثر الدفق المرتفع لمياه التبريد الناتجة عن معمل الذوق الحراري".

Surgery

إقتصاد

موجودات "مصرف لبنان" الأجنبية تتراجع.. إلى أين تتوجّه الأموال؟

موجودات "مصرف لبنان" الأجنبية تتراجع.. إلى أين تتوجّه الأموال؟

تحت عنوان: "مصرف لبنان يُوجِّه الأموال نحو القطاع العقاري"، كتبت رنى سعرتي في "الجمهورية": بعدما هرّب ما هرّب من أموال الى خارج لبنان، آخرها 800 مليون دولار الاسبوع الماضي، من المفترض ان يتوقف هذا النزف مع إعلان المصارف رسمياً عن بدء تطبيق قيود على...
التأزم المالي والاقتصادي في الذروة

التأزم المالي والاقتصادي في الذروة

اعتبر مصدر سياسي أن التأزم المالي والاقتصادي بلغ ذروته، وقال لـ”الشرق الأوسط” إنه لم يعد من الجائز اللعب على عامل الوقت، لأن التريُّث بذريعة إجراء جولة جديدة من المشاورات والاتصالات لعلها تقود إلى إحداث خرق في جدار الأزمة قبل أن تصل إلى طريق مسدود ما هو إلا...
تخطت الـ150 ألف بأشواط.. هذا سعر الـ100 دولار عند الصرافين

تخطت الـ150 ألف بأشواط.. هذا سعر الـ100 دولار عند الصرافين

على الرغم من محافظة الدولار الاميركي في سوق بيروت المالية على إستقراره، حيث اقفل على سعر وسطي بقيمة 1507,50 ليرات لبنانية وفقاً لنشرة مديرية القطع والعمليات في مصرف لبنان، إلاّ أنّ السعر يختلف عند الصرافين.

بلديات

الجيش يفتح الطرق والسؤال اين فعاليات ورؤوساء بلديات البقاع من الطرقات

الجيش يفتح الطرق والسؤال اين فعاليات ورؤوساء بلديات البقاع من الطرقات

اعاد الجيش اللبناني فتح كل الطراقات بدءا من زحلة وصولا الى سعدنايل وتعلبايا والمرج وقب الياس وضهر البيدر والمصنع واستعان فوج التدخل السادس في الجيش اللبناني بجرافة لرفع
تحذير من خطر اندلاع حرائق في لبنان.. اتبعوا هذه الارشادات

تحذير من خطر اندلاع حرائق في لبنان.. اتبعوا هذه الارشادات

  صدر عن وزارة الداخلية والبلديات المديرية العامة للدفاع المدني البيان الآتي:
مصلحة الليطاني تدّعي على بلديتين

مصلحة الليطاني تدّعي على بلديتين

تقدمت المصلحة الوطنية لنهر الليطاني بشكوى امام النيابة العامة المالية بحق كل من بلديّتيْ كفرتبنيت وأرنون ممثلتين برئيسيْهما "فؤاد ياسين" و"فواز قاطباي"،