"طفح جلدي وكلور": نسبة الجراثيم ازدادت بمياه لبنان.. وهذه المنطقة الأكثر تلوثاً

منذ بداية الصيف، امتلأت المنتزهات السياحية على الليطاني، جنوباً، بالرواد. الصفاء الذي استعادته مياه النهر يغري كثيرين بالسباحة بعد امتناع طويل. لكن دون عودة النظافة الى النهر واختفاء التلوث منه بون واسع يُنصح معه بعدم السباحة
استعاد نهر الليطاني ناسه. نهاية الأسبوع الماضي، لم يكن في مقاهي وادي الزرارية - طيرفلسيه مكان لـ«مغزّ إبرة»، بعدما ملأ الرواد والسابحون منتزهات المنطقة، على عكس ما جرت عليه العادة في السنوات الماضية في النهر الذي تحوّل الى «مجرور» كبير، ما دفع قاصدي المنتزهات السياحية الى الاكتفاء بالجلوس على ضفافه من دون الاقتراب من مياهه. فيما لجأ أصحاب بعض المنتزهات، تلبية لرغبات الزبائن، إلى حفر «بيسينات»، وملئها بمياه الـ«سيتيرنات». «حركة الرواد كبيرة والموسم من أفضل المواسم التي مرت عليّ منذ إنشاء الإستراحة عام 1987»، يقول صاحب منتزه «عناقيد الفرح» في سير الغربية علي بكري، «ففي السنوات الماضية، كان كثيرون يتجنبون المجيء إلى المنتزهات بسبب التلوث» الذي كان «يسبّب لنا طفرة جلدية بمجرد غسل أيدينا في الماء. فيما هذا العام سبحنا في النهر من دون ظهور أي مضاعفات صحية»، بحسب ريما كمال.
لكن هل عاد الليطاني نظيفاً وصالحاً للسباحة؟ 
«من يرد أن يسبح فليفعل... لكن على مسؤوليته الخاصة»، يجيب رئيس المصلحة الوطنية لنهر الليطاني سامي علوية. يؤكد تحسّن نوعية المياه بأشواط، ولكن «المنظومة الكاملة لضبط مصادر التلوث لم تنجز بعد، لذا لا يمكننا الجزم بأن النهر نظيف. وأساساً، يستحيل الجزم بنظافته في كل مواقعه». تحسّن نوعية المياه، يعزوه علوية إلى «وفرة المتساقطات هذا العام وإزالة غالبية السدود والجسور المخالفة والتعديات عن مشروعي ري القاسمية ورأس العين، ووقف عمل المرامل في جبل الريحان ومنع غسل الرمول». لكن لا تزال للتلوث عناوين في الحوض الأدنى «تجعل المياه غير آمنة صحياً». وأبرزها «استمرار تدفق الصرف الصحي نحو بعض المواقع كالدلافة والخردلي وبدياس وطيرفلسيه وبرج رحال والقاسمية والقليعة وكفركلا وسير الغربية، إلى جانب توافر عدد كبير من الحفر لتجميع مياه الجور الصحية من بعض المنتزهات والأملاك الخاصة ضمن الحوض أو مباشرة نحو النهر». ولفت الى «تفريغ لشاحنات الصرف الصحي في منطقة طيرفلسيه وعين ابو عبد الله في القاسمية، وانتشار مكبات نفايات في كفرصير وسير الغربية، إضافة إلى ما تلقيه بعض المنتزهات من نفايات في النهر في ظل ضعف البلديات وتواطؤ بعضها مع ملوثين وغياب اتحادات البلديات عن الهم البيئي». أضف الى ذلك، «تفريغ مياه أحواض السباحة في بعض المنتزهات في النهر، وهي مياه مشبعة بمادة الكلور التي تضر بالنظام الإيكولوجي في المجرى وتحدث تفاعلاً كيميائياً يضر بصحة الإنسان». 
خلال تموز الفائت، أجرت المصلحة تحاليل لعينات أخذت من مواقع مختلفة في الحوض الأدنى لا سيما الخردلي وقعقعية الجسر والقاسمية. وأظهرت النتائج تبدل نسب التلوث بين موقع وآخر استناداً إلى العناصر الطارئة على المجرى مثل تصريف المياه المبتذلة أو رمي النفايات. نسبة الجراثيم ازدادت بين جسر الخردلي وقعقعية الجسر نتيجة تصريف المياه المبتذلة بين الموقعين. وكذلك بين القعقعية ووادي الزرارية بسبب تصريف المياه المبتذلة بين الموقعين. لكن نقطة التلوث الأكبر في الحوض الأدنى عند نقطة القاسمية حيث المياه ملوثة بشكل لا يسمح باستخدام المياه بأي شكل بسبب تصريف المياه المبتذلة من برج رحال باتجاه النهر وعدم السيطرة التامة على الجور الصحية في المنتزهات.
 
الحوض الأدنى
يمتد الحوض الحوض الأدنى لليطاني من جنوب سد القرعون حتى مصب القاسمية بطول 90 كيلومتراً. وهو يمرّ في 132 بلدة، ويتغذى من عشرة ينابيع من عين الزرقاء حتى عين أبو عبدالله بعد انقطاع المياه من الحوض الأعلى عبر بحيرة القرعون. وعند السهل الساحلي، تمتد قناتا مياه القاسمية ورأس العين التي أنشئت لري أكثر من 4 آلاف هكتار من البساتين بطول 55 كيلومتراً من الغازية إلى المنصوري. قناة رأس العين تستمد مياهها من الينابيع المغذية لبرك رأس العين، فيما تستمد قناة القاسمية مياهها من الليطاني عبر سد الزرارية.
 

Surgery

إقتصاد

للبنانيين: الدولار لم يعد 1500 ليرة.. هذا سعره الجديد

للبنانيين: الدولار لم يعد 1500 ليرة.. هذا سعره الجديد

نشرت صحيفة "المدن" الإلكترونية تقريراً لفتت فيه إلى أنّ السوق اللبناني يشهد منذ أسبوعين ارتفاعاً بسعر صرف الدولار بالنسبة إلى الليرة اللبنانية، حيث بلغ حدود 1535 للشراء و1525 ليرة لبنانية للمبيع. وأوضحت الصحيفة أنّ هذا الارتفاع عززته عوامل متنوعة، معددةً...
أزمة السيولة تشلّ الأسواق

أزمة السيولة تشلّ الأسواق

تحت عنوان: "أزمة السيولة تشلّ الأسواق"، كتب خالد أبو شقرا في "نداء الوطن":    سوق فرن الشباك التجاري، الذي كان في يوم من الأيام مقصداً اساسياً لشراء الالبسة والاحذية وأدوات الزينة، تزين هذا العام باكراً بإعلان شهر التسوق. لا واجهة محل ولا زاوية شارع ولا حتى مداخل المواقف تخلو من...
بالأرقام.. ارتفاع أسعار الألبسة والتعليم في لبنان

بالأرقام.. ارتفاع أسعار الألبسة والتعليم في لبنان

أظهرت الإحصاءات الصادرة عن إدارة الإحصاء المركزي أن أسعار الألبسة والأحذية ارتفعت بنسبة 14.28% في الشهر السادس من العام الجاري مقارنةً بالفترة نفسها من العام المنصرم. وبيّنت الإحصاءات زيادةً في أسعار المواد الغذائية والمشروبات غير الروحية بنسبة...

بلديات

برعاية وحضور الرئيس عون بلدية زحلة تدشن قصرها البلدي

برعاية وحضور الرئيس عون بلدية زحلة تدشن قصرها البلدي

رعى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون حفل تدشين وترميم القصر البلدي، في زحلة ولدى وصوله إلى المدينة التي ازدانت شوارعها باللافتات الترحيبية، توجه الى مبنى القصر البلدي، حيث كان في استقباله وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، وزيرة الداخلية...
مصلحة الليطاني طلبت إلزام البلديات بتأمين مكبات للردميات والنفايات

مصلحة الليطاني طلبت إلزام البلديات بتأمين مكبات للردميات والنفايات

وجهت المصلحة الوطنية لنهر الليطاني كتباً الى كل من وزيرة الداخلية والبلديات ومحافظ الجنوب ورئيس إتحاد بلديات صور طلبت بموجبها "إلزام البلديات الواقعة ضمن نطاق مشروع ري القاسمية راس العين لا سيما
قب الياس افتتحت دربها التاريخي والأثري

قب الياس افتتحت دربها التاريخي والأثري

افتتحت بلدية قب الياس وادي الدلم درب قب الياس التاريخي والأثري بعد ان مولت ترميمه وتأهيله الوكالة الاميركية للتنمية وشاركت في انجاز المشروع جمعية بلدي ومحمية ارز الشوف، وجرى الافتتاح الرسمي في قاعة الإحتفالات في حديقة فياض حيدر بحضور رئيس البلدية...