إطلاق المسابقة الوطنية لجائزة القمة العالمية - 2017

أطلقت جمعية المعلوماتية المهنية في لبنان PCA وجمعية الانترنت في لبنانISOC المسابقة الوطنية لجائزة القمة العالمية WSA بنسختها اللبنانية، التي تهدف إلى إختيار أفضل الأعمال اللبنانية في مجال المحتوى الرقمي eContent من أجل ترشيحها لمسابقة القمة العالمية التي ستجري فيفيينابالنمسا في مطلع السنة القادمة.

جائزة القمة العالمية هي نظام جوائز فريد من نوعه، يهدف لاختيار وتشجيع الابتكار الرقمي المحلي مع تأثير كبير على تحسين المجتمع و هو يجمع بين سلسلة مستمرة من الفعاليات والأنشطة الدولية مع شبكة عالمية من الشركات الناشئة والمشاريع الاجتماعية والموجهين والحكام والمتحدثين والخبراء وقادة الرأي و أعضاء الحكومة والأوساط الأكاديمية والمجتمع المدني، و هو يشكل منصة دولية لابراز أحدث الأنماط المبتكرة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ذات التأثير المباشر على المجتمع.

وقد دأب لبنان ممثلاً بالأستاذ كابي ديك، رئيس جمعية الانترنت إلى ترشيح أفضل الأعمال اللبنانية منذ العام 2003، لكن الجمعيات المذكورة, إرتأت هذه السنة أن تقيم مسابقة وطنية أسوةً بباقي الدول وذلك بتضافر جهود الجهات الراعية والداعمة لهذه المسابقة، التي آمنت بضرورة تحفيز القطاع الإبداعي اللبناني وإعطائه فرصة أكبر للمنافسة على المستوى العالمي.

هنالك اكثر من 178 بلداً يشارك سنوياَ بهذه المسابقة العالمية التي تنقسم إلى ثمانية فئات:الخدمات الحكومية، الصحة والرفاهية، التربية والتعليم، البيئة والطاقة المستدامة، الثقافة والسياحة، المدن الذكية، التجارة وعالم الأعمال، الإدماج والتمكين.

اما الهدف من الإشتراك بهذه المسابقة العالمية فيكمن في جعل تقنية المعلومات والأتصالات ICT بمتناول الجميع من أجل ردم الفجوة الرقمية في العالم.

وعلق فرانك لا رو، مساعد المدير العام للاتصالات والمعلومات فياليونسكوقائلا: "تشجع جائزة القمة العالمية WSA النساء والرجال على الإبداع و على تبادل التطبيقات على الصعيد العالمي وتحفز أصحاب المشاريع الشباب على إيجاد فرص محلية". ومن هذا المنطلق، توفر جائزة القمة العالمية محتوى عالي الجودة له تأثير حقيقي على المجتمع.

ولهذا السبب شعرت حمعيتا ال PCA و ال ISOC أنه من الضروري عقد هذه المسابقة في لبنان، من أجل البدء في عملية وطنية نأمل أن تؤدي في السنوات القادمة إلى منافسة واسعة النطاق على المستوى الوطني, ومن شأن هذا أن يعطي للمبتكرين المحليين واجهة عالمية عن طريق تزويدهم بفرصة لعرض منتجاتهم على نطاق عالمي فضلا عن تمكين النظام الإيكولوجي الإبداعي و تعزيز الجهات الراعية له أيضاً.

LeftBanner2
LeftBanner1